النيجرتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةغرب إفريقيا

ديمقراطية فى زمن الكورونا … النيجر تستعد للانتخابات نوفمبر المقبل

على الرغم من انتشار فيروس كورونا المستجد والذي يضرب العالم كله إلا أن كوفيد 19 لم يمنع الشعوب الأفريقية من تأجيل الانتخابات أو الممارسات الديمقراطية حيث تعقد النيجر الجولة الأولى من الإنتخابات الرئاسية في ديسمبر المقبل، بحسب ما ذكرته إذاعة فرنسا الدولية، فيما ستجري الانتخابات المحلية في النيجر في 1 نوفمبر 2020.

وفيما يخص الجولة الثانية من الانتخابات سيتم إجرائها فى فبراير 2021، حيث اعلن محمدو إيسوفو  رئيس النيجر فى وقت سابق أن الانتخابات المحلية في النيجر ستجرى في 1 نوفمبر 2020 ، تليها الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية إلى جانب الانتخابات التشريعية في 27 ديسمبر 2020.

وكان رئيس النيجر محمدو إسوفو قد أعلن خلال العام الماضي بعدم رغبته في الترشح لفترة رئاسة ثالثة، حيث تم إنتخابه فى 2011 بعد حصوله على نحو 58% من اصوات الناخبين، وفى ابريل 2016 تم تنصيب إسوفو  لفترة ولاية ثانية مدتها خمس سنوات، بعد فوزه فى الانتخابات الرئاسية.

فيما اختار حزب النيجر من أجل الديمقراطية والاشتراكية الحاكم وزير الداخلية محمد بازوم لتمثيله في الانتخابات الرئاسية 2020، حيث تقلد بازوم عدة مناصب وزارية في عهد الرئيس محمدو إسوفو، بينها حقيبتا الداخلية منذ أبريل 2016، والخارجية، كما انتخب عدة مرات نائبا في البرلمان.

وينحدر محمد بازوم من الأقلية العربية، وهو من مواليد نجورتي، في منطقة ديفا بجنوب شرق البلاد، التي كانت مسرحا منذ عام 2015 لمعارك طاحنة مع جماعة بوكو حرام الإرهابية.

وقبل بازوم، كان قائد حزب الحركة الوطنية من أجل مجتمع نام، سيني عمارو، قد أعلن الترشح للانتخابات الرئاسية، كما أعلن الرئيس الأسبق، المعارض الحالي ماهامان عثمان أنه سيترشح للرئاسة.

المصدر: صدى البلد بتاريخ 21 جوان 2020 

تابع الخبر من مصدره الاصلي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق