سياسيةغرب إفريقيامالي

مالي: وفد “الإيكواس” يقترح مشاركة حراك 5 يونيو في حكومة وحدة وطنية

اجتمعت المعارضة المالية وبعثة المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا “الإيكواس” للمرة الرابعة بغية البحث عن حل الأزمة السياسية في مالي.

واقترح وفد المنظمة شبه الإقليمية الذي يرأسه رئيس نيجيريا الأسبق غودلاك جوناثان، أن “يبقى الرئيس في منصبه”، ويتم “تشكيل حكومة وحدة وطنية يعين الرئيس نصف أعضائها، وتتولى التحقيق في عمليات القتل المختلفة خلال المظاهرات، ووضع حد للتحديات التي تواجه البلاد.”

ورفض حراك 5 يونيو هذا الاقتراح ولكن بالنسبة للإمام محمود ديكو ، لا يزال الحوار ممكنًا.

وقد ألغى الحراك مظاهرات كانت مقررة الجمعة، ودعا عوضا عنها إلى تنظيم الصلوات والترحم على ضحايا المظاهرات، الذين بلغ عددهم 11 قتيلا.

وقد استقبل وفد  “الإيكواس” من طرف الإمام محمود ديكو ، وهو شخصية رئيسية في حركة 5 يونيو ، بشكل منفصل.

وقال ديكو إنه متفائل  بالمستقبل. وأن المناقشات كانت مثمرة ، وتحدثنا بالفعل مع بعضنا البعض. وآمل أن يفضي النقاش إلي نتائج ، تعود بالخير على مالي.

-قراءات افريقية-

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق