شأن دولي

وفاة رائد الصحافة العالمية هارولد إيفانز عن عمر 92 عاما

افريقيا 2050

توفي رائد الصحافة العالمية ومؤسس مفهوم الاستقصائية هارولد إيفانز، يوم امس الخميس 24 سبتمبر 2020 ،  عن عمر ناهز 92 عامًا.

وُلد هارولد ماثيو إيفانز الذي انتخب ” أعظم محرر في الصحف”، في مدينة مانشستر الكبرى بإنجلترا في 28 جوان 1928، وهو ابن سائق قطار، دخل الصحافة بالطريقة التقليدية في ذلك الوقت، حيث تولى أول وظيفة صحفية في صحيفة أسبوعية في سن السادسة عشرة، وذهب للدراسة في جامعة دورهام.

والصحفي هارولد إيفانز، محرر بريطاني أمريكي، توفي اليوم عن عمر ناهز 92 عاماً، قضى 70 عاما من حياته المهنية كصحفي استقصائي قوي، ومؤسس مجلة، وناشر كتب، ومؤلف، في أحد أكثر الشخصيات الإعلامية تأثيرا في جيله، توفي إيفانز بسبب قصور القلب الاحتقاني في نيويورك، بحسب زوجته تينا براون.

وضع إيفانز، المحرر السابق لصحيفة “صنداي تايمز” البريطانية، ومحرر “رويترز” المتجول عند وفاته، طابعًا فريدًا على الصحافة الاستقصائية ،  من خلال الدفاع عن القضايا التي تم التغاضي عنها أو رفضها، وكشف هو وفريقه انتهاكات حقوق الإنسان والفضائح السياسية، ودعوا إلى سياسات الهواء النظيف.

كشف أحد أشهر تحقيقاته عن محنة المئات من أطفال الثاليدومايد البريطانيين الذين لم يتلقوا أي تعويض عن عيوبهم الخلقية، نظم إيفانز حملة لمواجهة شركات الأدوية المسؤولة عن تصنيع الدواء، وهو جاهد في سبيل هذه القضية، وحصل في النهاية على تعويض للأسر بعد أكثر من عقد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق