حوارات

النيجر: محمد بازوم يفوز بالانتخابات الرئاسية بنسبة 55,75% من الأصوات

أعلنت اللجنة الوطنية للانتخابية في النيجر فوز مرشح الحزب الحاكم محمد بازوم بالانتخابات الرئاسية بنسبة 55,75% من أصوات الناخبين.

وأعلن رئيس اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات، إيزيكا سونا، في حضور كبار المسؤولين وأعضاء السلك الدبلوماسي، أن مرشح المعارضة ماهاماني عثمان، الذي كان يتنافس مع بازوم، حصل على 44.25% من الأصوات ، مضيفا أن هذه “النتائج مؤقتة، ويجب عرضها على المحكمة الدستورية لتقييمها”.

وأدلى الناخبون في النيجر بأصواتهم  الأحد في الجولة الثانية من انتخابات الرئاسة والتي من المتوقع أن تكون بداية لأول انتقال ديمقراطي للسلطة منذ استقلال الدولة الواقعة في غرب إفريقيا عن فرنسا عام 1960.

وحصل بازوم على 39,33 بالمئة من الأصوات في الجولة الأولى، فيما حصل منافسه الرئيس السابق ماهمان عثمان في الجولة الأولى على نسبة 16,99 بالمئة وفق النتائج التي أعلنتها اللجنة الانتخابية.

وبلغت نسبة المشاركة في التصويت 69,67 في المئة، في الشوط الأول ، مع إدلاء 5,2 مليون ناخب بأصواتهم من أصل 7,4 مليون ناخب مسجل من عدد السكان البالغ 23 مليون نسمة ، وفقا لهذه النتائج التي يجب أن تصادق عليها المحكمة الدستورية.

فيما حصل في تلك الجولة رئيسا الوزراء السابقين سيني أومارو (ثالثا) والبادي أبوبا (رابعا) على 8,95 في المئة و7,07 في المئة من الأصوات متقدمين على وزير الخارجية السابق إبراهيم يعقوب الذي احتل المرتبة الخامسة بنسبة 5,38 في المئة من الأصوات.

ومن ناحيته، قال محمد بازوم المعلن فائزا بالرئاسة النيجرية من طرف لجنة الانتخابات، إنه سيعمل على “تدعيم العمل المنجز خلال 10 سنوات تحت قيادة الرئيس محمد إسوفو”، وذلك انسجاما مع شعار حملته الرئاسية.

وأضاف بازوم بعد إعلان فوزه بالرئاسة، أنه سيمضي قدما “في اتجاه تحقيق الأهداف” التي قدمها للشعب النيجري خلال برنامجه الانتخابي.

وأوضح بازوم أن “الحكم الرشيد” الذي سينفذ “سيكون ثريا بتجربة نجاحاتنا وبالدروس التي تعلمتها من إخفاقاتنا”، مضيفا أنه يشعر ب”القدرة على تولي هذه الوظيفة التي أناطها بي الشعب، وسوف أتحملها بحب للوطن والولاء له وبالاستقامة، وسأكون رئيسا لكل النيجريين دون تمييز”.

وقال بازوم في خطابه إن “النيجر مدينة إلى الأبد” للرئيس منتهي الولاية محمدو إسوفو “لقد صنع التاريخ بالتأكيد”، وذلك لاحترامه مقتضيات الدستور.

وهنأ بازوم منافسه الرئيس الأسبق ماهامان عثمان على “النتيجة الرائعة التي حققها”، مضيفا أنه يعتمد على “حكمته لخلق مناخ جديد بين السلطة والمعارضة، ووضع حد للتوترات غير المجدية والتركيز على الجوهريات في هذا الظرف المتسم بالتحديات الإرهابية الكبيرة”.

واعتبر بازوم أن الهجمات المسلحة التي حصلت مؤخرا “تذكرنا بإلحاح وضخامة تحدي مكافحة الإرهاب”، مؤكدا أنه سيقود “هذه المعركة بعزم” وسيمنحها “الأولوية”، كما تعهد بـ”مكافحة الفقر وإعادة تأهيل النظام التعليمي وتكوين الشباب ومكافحة البطالة”.

  • قراءات افريقية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق