إجتماعيةالمغربتقاريرشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

المغرب : مستجدات.. 5000 مهاجر يصلون إلى سبتة المحتلة في يوم واحد

استمر تدفق المهاجرين على مدينة سبتة المحتلة، ليلة الاثنين-الثلاثاء، لينضموا إلى المد البشري الذي عبر الحدود. وسجلت السلطات الإسبانية، الإثنين 17 ماي، ما لا يقل عن 5000 حالة عبور غير شرعية، من ضمنهم ألف قاصر، “وهو رقم قياسي”، بحسب آخر تقييم لمحافظة سبتة.

على الجانب المغربي، توافد المئات من الرجال والنساء من جميع الأعمار، والعديد من الشباب والقاصرين، عند معبر الفنيدق الحدودي (شمال)، قادمين من الشواطئ المغربية الواقعة على بعد بضعة كيلومترات من سبتة.

وصل المهاجرون سباحة عن طريق البحر، وأحيانا باستخدام العوامات المطاطية، وآخرون بالقوارب المطاطية، في حين أن آخرين اختاروا السير على الأقدام عندما “تراجع” البحر، بينما عبر العديد منهم الحدود البرية.

وبحسب وكالة الأنباء الإسبانية “إيفي”، فإن أغلب هؤلاء المهاجرين هم شبان مغاربة تتراوح أعمارهم ما بين 16 و30 سنة والذين يعيشون في مدينة الفنيدق المجاورة، مع “وجود عائلات لديها أطفال صغار جدا” ضمن الوافدين على المدينة المحتلة.

وبحسب ما أعلنت عنه محافظة سبتة، فقد قُتل رجل غرقا أثناء محاولته الوصول إلى المنطقة المحتلة عن طريق البحر.

وأعلنت وزارة الداخلية الإسبانية، في بيان، مساء الاثنين 17 ماي، عن “تعزيز فوري للحرس المدني والشرطة الوطنية في المنطقة بـ200 عنصر إضافي”.

وتجدر الإشارة إلى أن “السلطات الإسبانية والمغربية أبرمت مؤخرا اتفاقية تتعلق بعودة المواطنين المغاربة الوافدين على سبتة سباحةً إلى بلادهم”، كما أن “الاتصالات مع السلطات المغربية مستمرة على هذا النحو”، بحسب المصدر ذاته.

وبين بداية العام وحتى 15 ماي، وصل 475 مهاجرا برا أو بحرا إلى سبتة، أي أكثر من الضعف مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، بحسب إحصائيات وزارة الداخلية نشرت قبل أيام.

المصدر : le 360 بتاريخ 18 ماي 2021

لقراءة الخبر من مصدره اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق