تقارير

اليونسكو تتحدث عن نقص حاد في المدرسين بإفريقيا

قالت دراسة أجراها “فريق العمل الدولي المعني بالمدرسين من أجل التعليم 2030″، التابع لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو)، إن نقص المعلمين سيعرض للخطر استئناف التعليم بعد الأزمة الصحية.

وأضافت الدراسة تعاني منطقة إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى من نقص حاد في المعلمين، مع العلم أن هناك حاليًا نقصًا يبلغ 11 مليون معلم لتدريس جميع الطلاب وضمان حصولهم على تعليم جيد.

للتعامل مع الضغط الديموغرافي وتحقيق أهداف التعليم بحلول عام 2030؛ تحتاج المنطقة إلى اكتتاب 15 مليون معلم، وفقًا للأرقام الصادرة في 21 يوليو 2021، كما جاء في دراسة أجرتها “فريق العمل الدولية المعني بالمدرسين من أجل التعليم 2030″.

سيتعين علينا الاستثمار بشكل أفضل وأكثر في التعليم لتمكين الأطفال والشباب الأفارقة من الحصول على تعليم جيد” من خلال ضمان وجود ما يكفي من المعلمين المؤهلين في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى.

 

على الرغم من إحراز بعض التقدم على مدى السنوات الخمس الماضية، فإن اكتتاب المعلمين الجدد يتقدم ببطء شديد، وسيتعين على العديد من البلدان الإسراع في برامج الاكتتاب

الرابط:اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق