المغربتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

رئيس البارلاسور: نثمن عاليا جهود الملك في تحقيق التقارب بين إفريقيا وأمريكا اللاتينية

ثمن رئيس برلمان الميركوسور (بارلاسور)، طوماس بيطار، عاليا الجهود التي ما فتئ يبذلها جلالة الملك محمد السادس من أجل تحقيق تقارب أكبر بين افريقيا والعالم العربي من جهة، وأمريكا اللاتينية من جهة أخرى، وذلك في إطار التعاون جنوب جنوب الذي اختارته المملكة نهجا لسياستها الخارجية.

و في تصريح لقناة الأخبار المغربية M24، قال رئيس البارلاسور عقب لقاء مع رئيس مجلس المستشارين، السيد النعم ميارة على هامش ندوة حول تغير المناخ ودور برلمانات أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، المنظمة من قبل الاتحاد البرلماني الدولي وبرلمان الأوروغواي بمونتيفيديو، “إننا نثمن عاليا جهود جلالة الملك من أجل تحقيق التقارب بين المنطقتين ولا سيما مع الميركوسور” خاصة في هذه الظروف.

وأضاف “نرحب بكل المبادرات السخية في تحقيق الاندماج والتكامل بين هذين المنطقتين، خاصة وأن العالم أصبح معولما ولا يمكن لأي دولة في العالم أن تعيش في جزيرة معزولة وسيكون من غير المعقول أن نفوت على أنفسنا فرصة تحقيق هذا الاندماج”.

ووصف اللقاء الذي جمعه برئيس مجلس المستشارين ب”الممتاز”، مشيرا إلى أنه “آن الأوان لتوقيع اتفاق ينضم بموجبه مجلس المستشارين المغربي إلى البارلاسور”، مبديا الاستعداد للتفاوض مع المغرب لتعميق علاقات التعاون الاقتصادية والسياسية وغيرها خاصة وأن مجالات التعاون واسعة جدا.

المصدر  :  الدار بتاريخ 30 جوان 2022

لقراءة الخبر من مصدره اضغط هنا     

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق