إجتماعيةالمغربتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

المغاربة يستحوذون على %73 من مقاعد الطلبة الأجانب المقبولين بمدرسة “بوليتكنيك” الشهيرة بباريس

اجتاز 33 طالبا مغربيا بنجاح امتحانات القبول في مدرسة “البوليتيكنيك” المتعددة التقنيات بالعاصمة الفرنسية باريس، من أصل 45 تلميذا من مختلف الجنسيات التحقوا بهذه المدرسة في هذه السنة.

وتم قبول تسجيل 33 طالبا مغربيا من أصل 45 مقعدا مخصصا للطلبة الأجانب من باقي دول العالم، فيما لم ينجح أي طالب جزائري في اجتاز امتحان المسابقة الدولية لولوج هذه المدرسة العريقة.

ويعتبر هذا الإنجاز المغربي، رقما قياسيا عالمي جديدا على مستوى الطلبة المقبولين في مدرسة بوليتيكنيك في باريس، علما أنه من بين هؤلاء الطلبة الـ33، يتواجد 6 طلاب شاركوا في أولمبياد الرياضيات العالمية والوطنية في سنة 2020.

وتستقبل مدرسة البوليتيكنيك بباريس، التي يتخرج منها وزراء ورؤساء دول وكبار قادة العالم، 45 تلميذا أجنبيا كل سنة، علما أن الجنسيات الممثلة هذه السنة هي المغرب بـ33 طالبا من بينهم طالب يحمل الجنسيتين المغربية والإسبانية، 6 طلاب من تونس، وطالب واحد من كل من مصر، الكاميرون، إيطاليا، جمهورية التشيك، بريطانيا وبوركينافاسو.

يذكر أن غالبية الوزراء الذي شاركوا في الحكومات المغربية السابقة والحالية، وكبار مدراء المؤسسات الكبرى في المغرب هم خريجو مدرسة بوليتيكنيك في باريس، التي تصف بمدرسة “الأدمغة”.

يشار إلى أن المدرسة متعددة التقنيات هي مدرسة فرنسية للمهندسين تأسست سنة 1794 تحت اسم المدرسة المركزية للخدمات العامة، تقع تحت إمرة وزارة الدفاع الفرنسية برتبة مدرسة عمومية للتدريس والبحث.

وتعد هذه المؤسسة أحد أقطاب البحث والتعليم العالي الفرنسي والأوروبي، ويتخرج منها دفعات من 500 طالبا-مهندساً، يتم قبولهم بعد اجتياز امتحان، من تلاميذ الأقسام التحضيرية للمدارس العليا ومدرسة الأساتذة العليا وأيضا عبر القبول الأكاديمي.

ويتطلب الحصول على الشهادة ثلاث سنوات من التأطير، ومنذ سنة 2004 أصبحت مدة الدراسة أربع سنوات للراغبين في الحصول على شهادة ثانية الشهادة التكنولوجية المتعددة، بالإضافة إلى ذلك توفر المدرسة العليا شهادة الدكتوراه منذ 1985 والماستر منذ 2004.

المصدر : العمق المغربي بتاريخ 28 جويلية 2022

لقراءة الخبر من مصدره اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق