بورتريهتونس

مسيرة نجاح من قفصة الى المانيا: الدكتورة التونسية ندى الرداوي توجت بجائزة أحسن بحث علمي بالمانيا

الدكتورة التونسية ندى الرداوي أصيلة ولاية قفصة زاولت تعليمها الابتدائي والثانوي في ولاية قفصة،ثم انتقلت الى النمسا لتعلم اللغة الالمانية وتحصلت على المستار و الدكتوراه في جامعة ميونيخ في اختصاص تشخيص سرطان الدم.
و ذكرت ندى انها تخصصت في الكيمياء والبيولوجيا البشرية و عملت في العديد من مراكز البحث العلمي و تحصلت على احسن بحث علمي في المانيا في تشخيص المراض النادرة مشيرة الى انها طورت طريقة لمتابعة حالة المريض المصاب بسرطان الدم بعد خضوعه للعلاج، حيث تسمح هذه الطريقة بالتثبت من بقاء الخلايا السرطانية في دم المريض والتي يصعب التفطن إليها بعد الخضوع للعلاج.

و اضافت ندى ان ابحاثها متجهة حاليا نحو المشاكل البيئية لذلك سعت الى البحث عن مصادر بديلة للوقود و الاهتمام بتطوير الوقود الحيوي BIOCARBURANT معتبرة اياه من أهم مصادر الطاقة المتجددة على خلاف غيره من الموارد الطبيعية

ولم تخل مسيرة ندى العلمية من الصعوبات كونها تعيش وتدرس بعيدة عن الأهل والوطن، حيث أوضحت أن صعوبة الدراسة والعمل فى المانيا تكمن فى إثبات القدرات والكفاءات التونسية أمام الباحثين الاجانب فى العمل لذلك فهي تعمل ساعات طويلة من اجل المعرفة و التميز.

المصدر : successfultunisia بتاريخ 07 أكتوبر 2021

لقراءة الخبر من مصدره اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق