الرئيسيةتقاريرسياسية

الرئيس الإيفواري يصدر عفوا عن سلفه لوران غباغبو

أصدر الرئيس الإيفواري الحسن واتارا، أمس السبت، عفوا رئاسيا عن سلفه لوران غباغبو المحكوم بالسجن لمدة عشرين عاما، وذلك بمناسبة الذكرى 62 لاستقلال البلاد.

كما طلب الرئيس واتارا “رفع قرار تجميد الحسابات المصرفية لسلفه غباغبو ودفع كامل مستحقاته كرئيس سابق للبلاد”.

وأوضح الرئيس في خطاب له بمناسبة عيد الاستقلال أن هذه الخطوة تأتي في إطار تعزيز اللحمة الوطنية والتعايش السلمي بين مختلف مكونات الشعب الإيفواري.

وتمت تبرئة غباغبو (77 عاما) في مارس 2021 من تهم بارتكاب جرائم ضد الإنسانية من قبل المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، لكنه ظل مدانا في بلاده بالسجن لمدة عشرين عاما بتهمة “السطو” على البنك المركزي لدول غرب افريقيا خلال أزمة 2010-2011.

الرابط:اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق