الجزائرالرئيسيةتقاريرسياسية

تزكية الجزائرفي مكتب المؤتمر الدولي للمحاكم والمجالس الدستورية


وقد تمت تزكية المحكمة الدستورية الجزائرية بإجماع الدول الإفريقية في ختام فعاليات المؤتمر الدولي الخامس حول العدالة الدستورية الذي ناقش موضوع “العدالة الدستورية والسلم” في اندونيسيا في الفترة الممتدة من 5 الى 7 أكتوبر الجاري.

وفي تصريح للتلفزيون الجزائري, أكد رئيس المحكمة الدستورية, عمر بلحاج أن إختيار الجزائر لتمثيل القارة السمراء على مستوى مكتب الجمعية العامة للمؤتمر الدولي للعدالة الدستورية ” يعتبر شرفا كبيرا للجزائر ونجاحا للمحكمة الدستورية”, مشيرا إلى أن الأفارقة “اتفقوا على هذا الإختيار”.

كما عبر عن قناعته بأن الجزائر “سوف تدافع عن حق التنمية للأفارقة وهو مع الأسف المحور الذي لم يتطرق إليه جدول أعمال المؤتمر سالف الذكر”, مشددا في نفس الوقت على أن فعاليات المؤتمر العالمي القادم للعدالة الدستورية “سيتناول هذا الوضوع”.

يذكر أن عمر بلحاج الذي شارك في هذا المؤتمر بدعوة من رئيس المحكمة الدستورية الاندونيسية والأمين العام للمؤتمر العالمي للعدالة الدستورية, كان قد ترأس الجلسة الأولى من اللقاء بعنوان “المصادر والولاية القضائية”.

وشاركت المحكمة الدستورية في أشغال الاجتماع المشترك للجمعية الآسيوية للمحاكم الدستورية والهيئات القضائية الدستورية الافريقية, والذي عقد عشية المؤتمر الخامس في ذكرى مؤتمر باندونغ 1955, باعتبارها الممثل الثاني للقارة الإفريقية.

وقد رافق رئيس المحكمة الدستورية في هذا المؤتمر عضوي المحكمة مصباح مناس وعبد الوهاب خريف.

ويضم المؤتمر العالمي حول العدالة الدستورية حاليا, “119 محكمة ومجلسا دستوريا ومحكمة عليا من إفريقيا وأمريكا الشمالية والجنوبية وآسيا وأوروبا, ويشكل فرصة لتبادل الآراء والتجارب بين مختلف الهيئات الدستورية في العالم في مجال العدالة الدستورية باعتبارها عنصرا جوهريا للديمقراطية وحقوق الإنسان ودولة القانون”.

الرابط:اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق