الجزائرالرئيسيةتقاريرسياسية

أبو الغيط : المؤشرات تؤكد أن القمة العربية ستكون قمة للم الشمل العربي

قال الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط أن الجزائر سوف تكون في عرس يوم الفاتح والثاني من شهر نوفمبر المقبل بحضور عدد طيب كبير من القادة العرب للمشاركة في أشغال القمة العربية مؤكدا أن المؤشرات توحي بأن قمة الجزائر ستكون فعلا قمة لم الشمل العربي .

واعترف أبو الغيط عقب لقاءه مع رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون ، الاثنين ، بمقر الرئاسة أن شخصية الرئيس تبون “رائعة” مؤكدا أن المقابلة كانت تتسم بالحماس والولاء للوطن العربي والرغبة الأكيدة في تحقيق نجاح كامل لهذه القمة التي ستحتضنها الجزائر يومي الفاتح والثاني من شهر نوفمبر المقبل .

وأكد المتحدث اطلاع رئيس الجمهورية بكافة المسائل والترتيبات المتعلقة بالقمة العربية حيث قال أن رئيس الجمهورية راجعني بكافة المسائل المتعلقة بالقمة مشيرا الى أنه ينوي استقبال القادة العرب عند وصولهم الى الجزائر

وتوقع أبو الغيط أن تكون قمة الجزائر فعلا قمة لم الشمل العربي وبالمناسبة اغتنم ابو الغيط الفرصة لتهنئة رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون على نجاحه في تحقيق مصالحة فلسطينية معربا عن أمله في أن يتمسك الفلسطينيون بهذه المبادرة وأن ينفذوها حرفيا دفاعا عن مستقبل فلسطين
كما أعرب المتحدث عن أمله في أن تنتهي الاجتماعات القادمة للمندوبين ثم وزراء الخارجية الى التوافق الكامل الذي نرصده حاليا

الرابط:اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق