المغربتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

المغرب : ناصر بوريطة يستقبل نائب الرئيس التنفيذي لمفوضية الاتحاد الأوروبي المكلف بالاتفاق الأخضر

استقبل ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، اليوم الثلاثاء ، فرانس تيمرمانس ، نائب الرئيس التنفيذي لمفوضية الاتحاد الأوروبي المكلف بالاتفاق الأخضر، والذي يقوم بزيارة إلى الرباط يومي 18 و19 أكتوبر لتوقيع الشراكة الخضراء بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المغربية بشأن الطاقة والمناخ والبيئة.

ويأتي هذا اللقاء في إطار الشراكة الخضراء، التي تعد الأولى من نوعها التي تجمع الاتحاد الأوروبي مع دولة شريكة، حيث ساهمت في إعطاء دينامية إيجابية للعلاقات الثنائية، والصمود أمام التحديات التي فرضها الوضع الدولي الصعب.

هذا وسبق للجانبين أن أعلنا عزمهما إقامة هذه الشراكة في يونيو 2021 لتعزيز تعاونهما في مجال مكافحة تغير المناخ والعمل سويا من أجل الدفع بانتقالهما الطاقي، سعيا إلى حماية البيئة وتحفيز الاقتصاد الأخضر.

وبعد التحالف الأخضر مع اليابان، المعلن عنه خلال قمة الاتحاد الأوروبي- اليابان في ماي 2021، تمثل الشراكة الخضراء مع المغرب أول شراكة موقعة في إطار الميثاق الأخضر للاتحاد الأوروبي، والتي تمهد الطريق أمام تعزيز التعاون والحوار الاستراتيجي في مجال مكافحة تغير المناخ وتيسير الجهود المشتركة نحو التحول الأخضر.

كما تأتي الشراكة الخضراء، على الخصوص، في سياق الإعلان السياسي المشترك الذي يؤسس لـ “الشراكة الأورو-مغربية من أجل الازدهار المشترك”، المعتمد في يونيو 2019 من قبل مجلس الشراكة الاتحاد الأوروبي-المغرب، والذي حدد كمحاور أساسية التعاون في مجال الطاقة، مكافحة الاحتباس الحراري، حماية البيئة والنهوض بالاقتصاد الأخضر.

ومن شأن هذه الشراكة تعزيز الرغبة المشتركة للمملكة والاتحاد الأوروبي في تعزيز علاقتهما الإستراتيجية وطويلة الأمد، من خلال تطوير شراكات جديدة مبتكرة ومفيدة لكلا الجانبين، إلى جانب تجسيد تقارب سياسي قوي بين الطرفين فيما يتعلق بالقضايا المرتبطة بالبيئة، المناخ والتنمية المستدامة.

المصدر : الدار بتاريخ 18 أكتوبر 2022

لقراءة الخبر من مصدره اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق