الرئيسيةتقاريرسياسية

الشرطة الموريتانية تستجوب التونسي بن ساسي مدير شركة “ماتل”

تواصل شرطة الجرائم الاقتصادية في موريتانيا، لليوم الثالث، استجواباتها لعدد من مسؤولي شركة الموريتانية التونسية للاتصالات “ماتل” والمساهمين فيها، وذلك في إطار شكوى تقدم بها رجل الأعمال الموريتاني محمد ولد  بوعماتو ضد شريكه في رأس مال الشركة رجل الأعمال الموريتاني بشير ولد مولاي الحسن.

واستجوبت شرطة الجرائم في هذا الإطار التونسي إلياس بن ساسي، الذي يتولى الإدارة العامة للشركة منذ 2019، في جلسة استمرت أربع ساعات لم يكشف عن تفاصيلها.

وأطلق شرطة الجرائم، أمس، سراح رجل الأعمال الموريتاني البشير ولد مولاي الحسن المساهم في الشركة، وذلك بعد توقيفه قبل يومين، إثر شكوى تقدم بها ضده رجل الأعمال محمد بوعماتو .

و أفاد موقع  La Dépêcheالموريتاني المستقل “أن اعتقال بشير ولد مولاي الحسن، له علاقة بملف شركة “ماتل”، التي يمتلك والده الراحل مولاي الحسن ما يقارب ربع أسهمها.

وأشار الموقع إلى أن “ملف الشكوى الذي تقدم به بوعماتو يتعلق بمحاولة تزوير وثائق شركة “ماتل” التي يمتلكها ثلاثة مساهمين هم: اتصالات تونس %51 ، محمد ولد بوعماتو و مولاي الحسن بنسبة %24,5 لكل منهما”.

ويجري حاليا حسم عملية بيع شركة “ماتل” المعروضة منذ عدة أشهر للبيع، والتي تملك أول رخصة للهاتف النقال في موريتانيا.

الرابط:اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق