الرئيسيةسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقيامصر

مصر تطالب بخفض التصعيد بعد “انتهاك” إيران وتركيا سيادة سوريا والعراق

طالبت مصر بـ”خفض التصعيد” من جانب تركيا وإيران بعد ضربات نفذها البلدان في شمالي سوريا والعراق، قائلة إنها “اعتداءات” و”تنتهك سيادة الدولتين العربيتين”.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، أحمد أبو زيد، فى بيان الأربعاء، إن “مصر تتابع بقلق شديد ما تشهده الدولتين العربيتين الشقيقتين العراق وسوريا على مدار الأيام الماضية من اعتداءات من جانب إيران وتركيا تنتهك سيادة كل دولة على أراضيها”.

وأضاف المتحدث في بيان نُشر في صفحة وزارة الخارجية المصرية على فيسبوك، أن “مصر تطالب بخفض التصعيد حقناً للدماء، ولتجنيب المنطقة المزيد من عوامل عدم الاستقرار”.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال، الأربعاء، إن بلاده “مصممة اليوم أكثر من أي وقت مضى على حماية حدودها مع سوريا، من المقاتلين الأكراد”.

وأضاف في خطاب أمام البرلمان: “عملياتنا بواسطة الطائرات والمدافع والمسيّرات ليست سوى البداية، سنواصل العمليات الجوية بدون توقف وسندخل أراضي الإرهابيين في الوقت الذي يبدو لنا مناسبًا”.

وأوضح أن التحركات التركية ستضمن وحدة أراضي كل من سوريا والعراق أثناء شن عمليات ضد المسلحين الأكراد في البلدين.

وبالتزامن مع الضربات التركية على شمال سوريا والعراق، نفذت إيران، ليل الأحد – الاثنين، ضربات جديدة استهدفت المعارضة الكرديّة الإيرانيّة المتمركزة في كردستان العراق، بعد أقل من أسبوع على شن ضربات مماثلة.

وأكدت أجهزة مكافحة الإرهاب في كردستان، أن “الحرس الثوري الإيراني، استهدف مجددا أحزابًا كرديية إيرانية”، إلا أنها لم تقدم أي معلومات إضافية أو حصيلة عن ضحايا لهذه الضربات.

 

المصدر/ CNN

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق